الرئيسية / منوعات / في ذكرى وفاته.. رفض الأهل وفراق الأحبة في بداية قصة الحب بين بليغ حمدي ووردة

في ذكرى وفاته.. رفض الأهل وفراق الأحبة في بداية قصة الحب بين بليغ حمدي ووردة

تحل اليوم ذكرى وفاة الموسيقار بليغ حمدي، تاركًا وراءه عالمًا مازال الجميع يكتشف كواليسه يوما تلو الآخر، لواحد من أبرز العلامات الموسيقية في مصر والوطن العربي.

أخذت وردة حلاوة الحب كله، في يوم وليلة مع حبيبها بليغ حمدي، بل وزادت الأمر إلى أنها دوبت عمر الحب كله، لتشكل معه واحدة من أقوى قصص الحب التي عرفها الوسط الفني، فهما معروفان بالحبيبان أكثر منهما زوجان.

استمرت قصة حب وردة وبليغ قبل أن يتقدم لخطبتها، وشهدت تلك الأيام أجمل ما جمعهما حتى جاء الوقت الذي يجب فيه أن يزور أهلها وفقا للعادات والتقاليد المتبعة في الوطن العربي، ولكن حدث ما لم يكن متوقعا، صحب بليغ معه مجدي العمروسي ووجدي الحكيم، ورُفض حتى قبل دخول البيت، فقد منعه والدها من تخطي عتبة منزلهما، وأبعده بعصا غرزها في بطنه من دخول المنزل قائلا “لا تدخل”، وكانت حجة الأهل أن ابنتهم لن تتزوج من الوسط الفني.

غادروا المنزل، ولكن ظل حب بليغ لوردة مستمرًا، رغم رفض أهلها زواج الثنائي، وبعدها عادت وردة مع عائلتها إلى الجزائر، وكانت هذه هي المرة الأولى التي تزور فيها وردة بلدها، وقاموا وقتها بتوديعها في المطار.

كان هناك إصرار من عائلتها على زواجها من قريبها، وهو ما حدث وأنجبت منه وداد ورياض، وابتعدت عن الفن.





المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع أخبار فايف مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

بث مباشر.. الشيخ نواف الأحمد يؤدي اليمين الدستورية أميرا جديدا للكويت

المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع أخبار فايف مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *